أنواع الحج

أنوثه | 2014.09.24 - 12:10 - أخر تحديث : الأربعاء 24 سبتمبر 2014 - 12:10 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
3 قراءة
شــارك
أنواع الحج

 

 

قال تعالى: ﴿وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً﴾ صدق الله العظيم، إن الحج ركن من أركان الإسلام ومن أكثرها فضلاً، وأنواع الحج ثلاثة: (القران، التمتع ، الإفراد).

إليكِ تفاصيل أنواع الحج:

النوع الأول من أنواع الحج (الإفراد): بأن ينوي للحج فقط.

النوع الثاني من أنواع الحج (التمتع): وهو أفضل أنواع الحج ويكون بأن ينوي العمرة أولاً ثم يؤديها الحاج بعد الوصول ويكون ذلك بالطواف بالبيت سبع مرات وبالسعي بين الصفا والمروة سبعة أشواط بادئاً من الصفا منتهياً بالمروة، حتى إذا كان يوم التروية اغتسل ولبس ملابس الإحرام ونوى الحج وأسرع بالتلبية وبات بمنى ليلة عرفة حتى إذا طلعت الشمس تحرك من منى إلى عرفات لكي يقف بأرض عرفات المباركة ويقضي في هذا المكان نهاره كله حتى إذا غابت الشمس فيبدأ بالنزول إلى المزدلفة ليجمع الحصوات ويصلي فيها المغرب والعشاء جمعاً وقصراً وينام فيها حتى يطلع الفجر، ويصلي الفجر فيأخذ مكانه في منى وهو يوم النحر، وهو يوم كثير الأعمال لأن فيه الرجم وفيه النحر وفيه الحلق والتقصير وطواف الإفاضة إن أمكن ذلك، ولذلك كان النبى صلى الله عليه وسلم إذا سأل في هذا اليوم عن أي أبدأ؟ الرجم – النحر – الحلق والتقصير – الطواف، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: “إفعل ولا حرج“.

النوع الثالث من أنواع الحج (القران): وهو الذي يقرن فيه الحج والعمرة في نية واحدة فيبدأ بالعمرة عند وصوله، ثم يظل كما هو بملابس الإحرام حتى ينتهي من مناسك الحج، لكن من عدم الفهم فى مثل هذا الموقف أن يعتقد البعض معنى لبس ملابس الاحرام ألا يغتسل وألا يغيرها لأن من حقه أن يغتسل متى شاء ويغير ملابس الإحرام إذا ظهر عليها ما يقذرها بملابس إحرام أُخرى وهذا من سنة صلى الله عليه وسلم.

هذه أنواع الحج هذا الركن العظيم من أركان الإسلام نسأل الله تعالى أن يمكننا من زيارة بيته وتأدية ركنه العظيم.